في ذكرى تحرير سيناء .. تحية واجبة وألم يعتصر القلوب وأمل مرتقب منشود

img

تتوجه الجماعة الإسلامية بمصر بالتحية  والتقدير لكل نقطة دم  ذكية سالت على رمال سيناء من دماء أبنائها


كما تتوجه بالتحية والتقديرلكل جهد في تحرير هذه البقعة  المباركة من أرض الوطن. وفي ذات الوقت فإن الألم يعتصر قلوب المصرين مما يحدث على أرض سيناء من نزيف للدم المصري الغالي والأضرار الفادحة التي تلحق بأهل سيناء من تهجير وهدم للبيوت وإخلاء قسري لسكانها واستمراره للمعاناة من قيود اتفاقية كامب ديفيد الخانقة لها.

وتؤمن الجماعة الإسلامية بأن الحفاظ على سيناء كجزء غال من تراب الوطن ومواجهة الأخطار المحدقة بها لهو مسئولية جميع المصرين ويجب أن يكون نقطة التقاء بينهم جميعا وأن نقطة البداية الصحيحة تكون في حل الأزمة الراهنة التي تحيط بالأمة المصرية بما يحقق أهداف ثورة 25 يناير، وإن حالة الانقسام المجتمعي الراهنة التي ألقت بأثارها السلبي على الجميع وهددت – وما زالت –   المصالح العليا للوطن.

إن الجماعة الإسلامية تؤمن أن حال هذه الأزمة هو المدخل الصحيح  لحل مشكلة سيناء وغيرها وهو ما يتطلب اجتماع المصرين كافة على خطة إعادة بناء سيناء من جديد خطة تتصدى لكافة جوانب المشكلة المتعددة  في سيناء سواء التنموي منها أو السياسي أو الأمني أو الفكري أو الاجتماعي أو الحقوقي بما يحقق أمن واستقرار أهالي سيناء والحفاظ على حقوق وكرامة أهلها.

Please follow and like us:

Author : إدارة الموقع

إدارة الموقع

RELATED POSTS

قم بالتعليق