MyHome

[vc_row][vc_column]

تؤكِّد الجماعة الإسلامية كامل دعمها لأيِّ موقفٍ أو عمل يهدف إلى الحفاظ على حقوقنا – نحن المصريين – في مياه النيل وإلى التصدي لمواجهة التحركات الأثيوبية الماضية في طريق الاعتداء على حياتنا وأمننا القومي.

وتُشّدِّد الجماعة على أن التصدي للموقف الأثيوبي قضيتنا جميعاً كمصريين فينبغي أن تتوحد الجهود بصدقٍ لحسم هذه القضية المصيرية، ومراجعة كل البدائل دون قيد؛ وذلك لحماية أمن بلادنا القومي، والحفاظ على

بقلم: فضيلة الشيخ محمد مختار مصطفى المقرئ - رحمه الله تعالى
كم يتضاءل المرء أمام رموز الثبات والإباء، وكم يهون بلاء العبد بجوار بلاء غيره، ممن يختارهم الله ليكونوا للناس مثلاً، أولئك قوم يمتن الله على عباده بمثلهم في كل جيل فيحذو طلاب المعالي حذوهم.. خطوة بخطوة، وشبراً بشبر، تحدوا الجميع بشرى النبي الأعظم صلى الله عليه وسلم: (أشد الناس بلاء الأنبياء، ثم الصالحون، ثم الأمثل فالأمثل).
وإن تعجب فعجب أن

بقلم: الأستاذ سيد فرج

 إنني من أشد المؤيدين للتقارب المصري التركي، على مستوى الشعبين، والمؤسسات الوطنية في البلدين.

الأستاذ سيد فرج

 لأنه لا يجب أن يعلو صوت، فوق صوت المصلحة الوطنية، عند كل من يحب وطنه، سواء اتفق مع حكومتها أو اختلف، وكذلك لدى المؤسسات الوطنية، في أي دولة، إسلامية.. أو علمانية.. ليبرالية.. اشتراكية.. ديمقراطية.. استبدادية.. أو حتى بلا هوية أيديولوجية، وأنه لا عداء

بقلم: م. محيى الدين عيسى

فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ

كرم زهدى صديق العمر كما عرفته

((خِيَارُهُمْ في الْجَاهِليَّةِ خِيَارُهُمْ في الْإِسْلَامِ إِذَا فقُهُوا))

على مدار اكثر من نصف قرن خمسين عاما امتدت علاقتى باخى وحبيبى كرم زهدى

كانت بداية المعرفة فى المرحلة الثانوية  وتحديدا عام 1969 وقد التقينا فى هذا العام بعد ان التحقنا بفريق الكشافة المدرسية النى

 بقلم /  أ.سعيد على   

أصبحت قضية تصنيف الأفراد والهيئات والمؤسسات والكيانات كمنظمات إرهابية أو إزالة اسمها من التصنيف تمثل نقطة محورية فى حركة الصراع بين الأنظمة والمؤسسات الدولية من جهة وبين الجماعات والتيارات والحركات المختلفة من جهة أخرى .

فمنذ أن أظهر الغرب مصطلح الإرهاب وانساق خلفه قادة الأنظمة المستبدة فى أوطاننا المنكوبة والامة تعانى من زيادة الإرهاب ؛ وتنامى التنظيمات المسلحة – كأنهم

بقلم: فضيلة الشيخ أسامة حافظ

منذ بضع عشرة سنة بدا لى أن أكتب عن حادث المنشية دراسة سريعة قسمتها إلى ثلاثة أقسام الأول يتناول حوادث الاغتيال والتفجيرات التى نفذها التنظيم السرى للاخوان فى أواخر الاربعينات والثانية للظروف التى احاطت بالحادثة وكانت سببا فيها والثالثة تحقيق الحادث نفسه من خلال التحقيقات ومقولات من عايشوها ولكن بمجرد نشر المقال الاول والذى عرضت فيه أعمال التنظيم السرى وسردتها مجرد سرد..

previous arrow
next arrow
Slider
[/vc_column][/vc_row]

Author : الجماعة الإسلامية

الجماعة الإسلامية

التعليقات غير متاحة