سلسلة خمسون عاما مع الغرباوي

سلسلة خمسون عاما مع الغرباوي


للشيخ الكريم محمود رمزي حفظه الله 


الحلقة الأولى "آل الغرباوي"
انتقل والدي بنا للسكن في عين شمس في أواخر الستينيات، وكان المنزل ملك المعلم غرباوي، وكان الشيخ حسن يكبرني بعامين 
أسرته من ناحية أمه كانت متدينة جدًا في وقت ندر فيه التدين 
أمه حافظة لكتاب الله ومعظم أخواله كذلك، وكانوا جميعا على أسماء الأنبياء شعيب، صالح ... وكانت أخته الكبرى أول محجبة في عين شمس في سنة ١٩٧٤ تقريبًا، وكان مجرد خروجها من بيتها يحدث جلبه وجدال وصياح للأطفال رغم أنه مجرد خمار واسع
وكان والده شهما كريما، ومقاولاً كبير كنا نهابه صغارًا رغم عطفه علينا
وكان الشيخ حسن منذ صباه مولعا بالكرة التى كانت بالشراب أو بالكلة وقتها وأبدع الشيخ حسن فيها وكان يسمى حسن البهلوان من شدة الإجادة فيها، وأتقن حرفة والده المقاولات منذ صباه وعشقها حتى أنه اشترى خشبًا وهو في سن صغير على تلك المهنة
وتَنقَّل الشيخ حسن في أحياء عين شمس مع تغيير السكن من الزهراء الى عزبة عبد الله بن مسعود ثم إلى العرب، وفي كل مكان كان محبوبا من الجميع بشكل لافت واحسب أن أسباب ذلك تكمن في تلك الأم القرآنية
وتربيتها له، ونشأته في عمل والده جعلت منه شخصية جادة متعاونه، وإجادته للكرة مما جعله محط أنظار المحيطين به مشهوراً في أي مكان يصله والتحق بأندية شهيرة؛ كالنصر والبلاستيك، وهناك سبب أخير هو مواظبته على الصلاة صغيرا وذهابه للمسجد في وقت كانت الصلاة للمسنين فقط
يتبع "الغرباوي ملتزمًا"

قراءة 306 مرات
إدارة الموقع

TAG_NAME_AUTHOR_POST

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Top