فتوى حول تهنئة الحاج بقدومه

img

بقلم: الدكتور عبد الأخر حماد

لا بأس بالذهاب للحاج لتهنئته بقدومه ، ولا بأس من صنع الطعام لذلك إكراماً للمسلمين وإطعاماً للفقراء والمساكين ، وقد ثبت في السنة مشروعية تلقي القادم من السفر والترحيب به ففي صحيح البخاري عن ابن عباس قال : ( لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم مكة أي في فتحها استقبله أغيلمة بني عبد المطلب : فحمل واحداً بين يديه وآخر خلفه ) وقد بوب عليه الإمام البخاري : باب استقبال الحاج القادمين ، والثلاثة على الدابة ، كما استحب أهل العلم النقيعة كما ذكر الإمام النووي في المجموع ، والنقيعة هي الطعام الذي يعد لقدوم المسافر ومما استدلوا به حديث جابر رضي الله عنه أنه قال كما في البخاري وغيره : ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما قدم المدينة نحر جزوراً أو بقرة ) ، لكن يحذر من الإسراف ومن أن تكون نيته التفاخر والمباهاة والله أعلم .

Please follow and like us:

Author : إدارة الموقع

إدارة الموقع

RELATED POSTS

قم بالتعليق