طالب يأخذ مصروف من والده ثم يتصدق هل يجوز أن يتصدق لغيره ؟

img

سئل الشيخ الدكتور عبد الآخر حماد حفظه الله :

طالب يأخذ مصروف من والده ثم يتصدق هل يجوز أن يتصدق لغيره ؟

فأجاب فضيلته :

الحمد لله فلم أفهم المقصود من التصدق لغيره ولكن إن كان المقصود أنه يتصدق بجزء من مصروفه فلا بأس بذلك ؛ لأنه بأخذه المال من والده صار المال ملكاً له ومن حقه أن يفعل به ما يشاء من الخير ومن ذلك الصدقة ، أما إذا كان المقصود أنه يتصدق من مصروفه ويهب ثواب ذلك لأحد غيره فإن كان ذلك الغير ميتاً فلا بأس بذلك لأن الأحاديث الصحيحة دلت على جواز الصدقة عن الميت ،وأما إذا كان ذلك الغير حياً ففي ذلك خلاف بين أهل العلم والأولى عدم التصدق عنهم لعدم ثبوت ذلك في شيء من الأحاديث ولم يعهد من عمل السلف رضوان الله عليهم والله أعلم .

#فتاوى

#دعبدالآخرحماد

Please follow and like us:

Author : إدارة الموقع

إدارة الموقع

RELATED POSTS

قم بالتعليق