البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

جديد الموقع

"الحربُ على الارهاب " شعارٌ يتاجر به البعض لتحقيق مطامع سياسية أو اعلامية، وربما مكاسب مالية  ويتخذه البعض سلما لعرض خدماته لنيل الرضا من بعض الجهات المشغولة بالحرب على الارهاب. لكن قليلون هم الذين تحركُهم مسؤلية حقيقية دينية وأخلاقية أو وطنية وتنهضهم عقيدة في أعماقهم للقيام بدورهم الواجب عليهم في التصدي للأعمال المُحرَّمة والمُجرَّمة                     عندما ظهر تنظيم الدولة ......
'‏في ظل دعوة مجنون أمريكا ينتفض القلب باحثا عن السبيلشعر / سلطان إبراهيم حتام أوغل في ضلال دروبي ويضيع عمري في وصال لعوبأتضل في بيد الغرام قوافلي فأظل أركض خلف كل طروبأتشدني بنت الخيال وراءها وأهيم بين تشبب ونسيبأأظل مأسور اليراع قصائدي ملك لكل حبيبة وحبيبأأشد رحلي للطول وعندها تبدى دموعي لهفتي ووجيبىأيهزني بان تمايل غصنه وأتوه بين ضفيرة وسبيبأأعيش مخمور الفؤاد وأمتي سكري كئوس الهول والتعذيبأأحن للغيد الحسان وموطني جسد يمزق بين شر نيونأأبيح قلبى للظباء وللمها وأغض طرفي عن بكاء قريبأسفينتي ......
'‏في ظل دعوة مجنون أمريكا ينتفض القلب باحثا عن السبيلشعر / سلطان إبراهيم حتام أوغل في ضلال دروبي ويضيع عمري في وصال لعوبأتضل في بيد الغرام قوافلي فأظل أركض خلف كل طروبأتشدني بنت الخيال وراءها وأهيم بين تشبب ونسيبأأظل مأسور اليراع قصائدي ملك لكل حبيبة وحبيبأأشد رحلي للطول وعندها تبدى دموعي لهفتي ووجيبىأيهزني بان تمايل غصنه وأتوه بين ضفيرة وسبيبأأعيش مخمور الفؤاد وأمتي سكري كئوس الهول والتعذيبأأحن للغيد الحسان وموطني جسد يمزق بين شر نيونأأبيح قلبى للظباء وللمها وأغض طرفي عن بكاء قريبأسفينتي ......
الشيخ عبود الزمر  الابن الغالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ؛ أسأل الله تعالى أن تكون على خير حال وفي طاعة الله دائما فأنت أوشكت بلوغ سن التكليف فينبغي عليك أن تحافظ على صلاتك فلا تفوت منها فرضاً وتؤديها على الوجة الأكمل من خشوغ وطمأنينة وقلب حاضر متفرغ يرجو رحمة الله ويخشى عذابه. واعلم يا بني أن الصلاة عماد الدين من فرَط فيها فقد أورد نفسه المهالك فلا تتكاسل عن أدائها خاصة صلاة الفجر والعشاء فبهما يعرف الصادق من المنافق وعود نفسك الصلاة بالمسجد فاعتيادها شهادة إيمان وهجرها ......
استنكر الشيخ عبود الزمر موقف الحكام الغرب من القضية الفلسطينية ومجمل أزمات المنطقة، مرجعًا قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية بالقدس إلى "هشاشة الموقفين العربي والإسلامي وغياب وحدة الصف".وقال الزمر تعقيبًا علي موقف ترامب: "هذا القرار أفقد الولايات المتحدة دورها الرئيسي في مسيرة السلام وجعلها تابعًا لإسرائيل تجلس في المقاعد الخلفية في أي مفاوضات".وأشار إلى أن "ترامب يتحرك في السياسة بعقلية صاحب العضلات المفتولة الذي يتعامل مع المواقف السياسية على أنها مباراة للمصارعة ......
تتقدم البوابة بخالص التعازى للأستاذ / طارق عبدالمنعم لوفاة ابنته "رودينا" ولا أراكم الله مكروهاً في عزيز لديكم
بقلم د / عصام دربالة حسب أن البحث عن أسباب ظهور وتكرار الأخطاء في أثناء ممارسة العمل الجهادي أمر يهم الجميع دون استثناء . فالحركة الإسلامية مدعوَّة لذلك البحث انطلاقا من حرصها على تصحيح مسيرة أبنائها عبر معرفة هذه الأسباب ولكى تقطع الطريق على من يستغل هذه الأخطاء لتشويه دعوتها ومهاجمة دينها . أما من هم خارج إطار تلك الحركة فلا شك في أنهم شركاء مع تلك الحركات في مهمة تصحيح أخطاء المنتسبين للإسلام . وهم مسئولون أيضا على الحفاظ على نقاء الإسلام وصفاء شريعته فهذه مسئولية لا تحتكرها ......
في الوقت االذي اشتدت فيه حاجة المسلمين للعلماء نفاجأ بمؤامرة جديدة على علماء الأمة !! فمن الحملات المتتاليةعلى الأزهر ورموزه الواقفة بالمرصاد لدعاوى الالحاد والتعدي على الشريعة الاسلامية  الى اعتقال علماء السعودية دون مبرر واضح ولامحاكمة علنية ولا حتى اتهامات محددة الى الآن ولم تنته هذه السلسلة من الاعتقالات المستمرة حتى أعلنت بعض الدول العربية إعلانا عجيبا لم يسبق له مثيل وهو تصنيف "اتحاد علماء المسلمين" منظمة ارهابية !! كما جاء في نفس السياق التعدي على سمعةرمز من رمز العلم ......
أزمة الضمير الأدبى بقلم د أحمد زكريا عبداللطيف. الأدب فى جوهره يعنى التعبير الفنى الإبداعى عن موقف الإنسان ورؤيته لمشكلات الحياة وقضاياها وتصويرها.. وتلمس أساليب مواجهتها.. والكشف عن الإمكانات التى تنطوى عليها الطبيعة الإنسانية. والأدب بهذا الاعتبار يقوم بدور إيجابى نشط فى التعبير عن وجهة نظر الأديب المبدع فى العديد من القضايا وتسجيل أحاسيسه ومشاعره إزاءها.. وهكذا يسهم الأدب بقدر كبير وحظ موفور فى الاتجاهات الفكرية والقيم السلوكية والأساليب الحضارية ونشرها بين الناس. وكلما كان الأديب ......
  ونزل الأمر من السماء للنبي صلى الله عليه وسلم بترك الفراش والدثار، {يا أيها المدثر قم فأنذر} [المدثر: 1 - 2]، وامتثل صلى اله عليه وسلم وقام يدعو إلى ربه سرا ثلاث سنوات إلى أن نزل قول الرحمن جل وعلا: {فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين} [الحجر: 94]، فصعد المصطفى صلى الله عليه وسلم جبل الصفا ونادى في قبائل مكة: (إني نذير لكم بين يدي عذاب شديد) [رواه البخاري]. وفي مدار ثلاثة وعشرون عاما ظلت الدعوة محور حياة نبينا صلى الله عليه وسلم وشغله الشاغل إلى أن توفاه ربه. فهاهو يدعو أهل مكة ......
ماذا يجري في سيناء ؟ هذه الجريمة البشعة التي راح هذا العدد الكبير من أبناء مصر المصليين فيها تدل على ما وصلت إليه البلاد من وحشية واستهانة بالدماء. أوقفوا هذا التقاتل العبثي الذي لا طائل من ورائه الا إشاعة الفوضى وإزهاق الأرواح .. ليتحرك حكماء البلاد وعلماؤها للتصدي لهذه المشكلة التي تتفاقم في قطعة عزيزة من أرض الوطن. ندعوا الجميع أن يمد يده ليضع لبنة في حل أزمة سيناء واستنقاذها من يد التوحش غير الآدمي ..هناك يد خبيثة تعبث بقطعة عزيزة من بلدنا لتشيع الفوضى بها وتمزق لحمتها ووحدتها ......
  • مسؤلية التصدي للإجرام
  • أين السبيل ؟!
  • أين السبيل ؟!
  • رسالة إلى ولدي الغالي
  • الزمر يضع ثمانيه خطوات لاافشال قرار ترامب
  • خالص التعازي
  • أخطاء الحركة الاسلامية
  • أخطاء الحركة الاسلامية
  • إرفعوا أيديكم عن علماء الأمة
  • أزمة الضمير الأدبى
  • الدعوة (ميثاق العمل الإسلامي )(1)
  • ماذا يجري في سيناء ؟
ماذا يجري في سيناء ؟ هذه الجريمة البشعة التي راح هذا العدد الكبير من أبناء مصر المصليين فيها تدل على ما وصلت إليه
11.25.2017
"الحربُ على الارهاب " شعارٌ يتاجر به البعض لتحقيق مطامع سياسية أو اعلامية، وربما مكاسب مالية  ويتخذه البعض سلما
12.12.2017
  ونزل الأمر من السماء للنبي صلى الله عليه وسلم بترك الفراش والدثار، {يا أيها المدثر قم فأنذر} [المدثر: 1 - 2]،
11.29.2017
النصر كلمة حبيبة وخاصة لدى المؤمنين ،وطريق النصر شاق ومر قد امتلاء بالعقبات ،ولا يقطعه الا الرواحل التى لها صبر عليه
11.10.2017
بقلم الشيخ أسامة حافظ يقول العز بن عبد السلام: (من أراد أن يعرف المتناسبات والمصالح والمفاسد راجحها ومرجوحها فليعرض
11.21.2017

الأربعاء 24 ربيع الأوّل 1439

الأربعاء 13 كانون1/ديسمبر 2017

منبر الرأي

مسؤلية التصدي للإجرام

بقلم: التاريخ: 12-12-2017
"الحربُ على الارهاب " شعارٌ يتاجر به البعض لتحقيق مطامع سياسية أو اعلامية، وربما مكاسب مالية  ويتخذه البعض سلما لعرض خدماته لنيل الرضا من بعض الجهات المشغولة بالحرب على الارهاب. لكن قليلون هم الذين تحركُهم مسؤلية حقيقية دينية وأخلاقية أو وطنية وتنهضهم عقيدة في أعماقهم للقيام بدورهم الواجب عليهم في التصدي للأعمال المُحرَّمة والمُجرَّمة                     عندما ظهر تنظيم الدولة المعروف بـ "داعش" جرى حوار داخل الجماعة الاسلامية حول "دور الجماعة تجاه هذه الظاهرة" كانت هناك آراء من داخل الجماعة الاسلامية ومن خارجها ترى ترك تنظيم داعش دون أي تعرض لفكره وكان هذا الرأي مُدعَّما بعدة مبررات: ـ فهذا التنظيم قائم…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg

  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة